• الصفحة الرئيسية
  • الكون والفضاء
  • نظامنا الشمسي
  • المركبات الفضائية
  • اسألنا نجيبك
  • مقالات علمية
  • المكتبة العلمية
  • صور وخلفيات
  • كوكب نبتون

    تعريف كوكب نبتون

         نبتون هو ثامن كوكب في ترتيب البعد عن الشمس، وهو أصغر الكواكب الغازية العملاقة لكن حتى مع ذلك فإنه أكبر من الأرض ب 57 مرة.

    اكتشف نبتون في الأساس على يد العالم الفلكي غاليليو غاليلي عندما كان يرصد السماء بمنظاره الفلكي الصغير في الفترة بين 1612 و1613، لكن غاليليو اعتقد أنه نجم ثابت. بعد حوالي 233 سنة من ذلك، لاحظ الفلكيون أن الكوكب السابع (أورانوس) لم يظهر في المكان الذي من المفترض أن يظهر فيه، عندها قام عالم رياضيات فرنسي أوربان لوفيريي بتقديم مكان وكتلة كوكب آخر (غير معروف حينها)، والذي ربما يكون هو المسبب للتغيُّرات الملاحظة في حركة أورانوس في مداره.

    تم تجاهل لوفيريي من قِبل الفلكيين الفرنسيين، لكنه عند ذلك قام بإرسال توقعاته إلى يوهان غوتفريد غال في مرصد برلين الذي وجد نبتون من أول ليلة بحث عام 1846، وبعد ذلك بسبعة عشر يوما تم اكتشاف أكبر قمر له وهو "ترايتن".

     

    نبتون غير مرئي للعين المجردة فهو يبعد عن الأرض بحوالي 4350 مليون كيلومتر، ما يعني أن يبعد عن الشمس بحوالي 4500 مليون كلم، ويُكمل دورته حول الشمس كل حوالي 165 سنة.

    عندما كان بلوتو يُعتبر كوكبا فإن نبتون كان يُصبح أبعد كوكب عن الشمس لمدة عشرين عاما كل 248 سنة بسبب مدار بلوتو الذي يدخل في مدار نبتون، أما الآن فهو أبعد كوكب في مجموعتنا الشمسية بشكل رسمي ودائم.

     

    حقل نبتون المغناطيسي أقوى من حقل الأرض ب27 مرة ومحور حقل نبتون المغناطيسي مائل على محور دورانه حول نفسه  بنسبة 47 درجة (انظر الرسم التوضيحي على اليسار) وهذا الميلان يجعل الغلاف المغناطيسي للكوكب يمر باختلافات كثير في كل دورة محورية. 
    الغلاف الجوي لنبتون يمتد إلى عمق كبير حتى يندمج تدريجيا مع الماء و جليد مائع، ويأتي لون نبتون الأزرق نتيجة لغاز الميثان في جوه، ولكن زرقته أكثر قوة من لمعانا من مثيلتها في أورانوس، ما يجعل العلماء يعتقدون بوجود مُركّب آخر يُسبب ذلك التركيز في اللون الذي نراه.

     

    على الرغم من بعد الكبير عن الشمس وقلة الطاقة التي يستقبلها، فإن رياح نبتون أقوى بثلاث مرات منها على المشتري! (9 مرات أقوى من التي على الأرض). فخلال 1989، تعقبت فوياجر 2 عاصفة إهليليجية ضخمة على نبتون على نصفه الجنوبي، هذه العاصفة الشبيهة بالإعصار كبيرة بما يكفي لابتلاع الكرة الأرضية بكاملها، بعكس عقارب الساعة تتحرك في اتجاه الغرب بسرعة 1200 كيلومتر في الساعة تقريبا.

     

     في صور لاحقة التُقطت بواسطة تليسكوب هابل الفضائي لم تظهر فيها تلك العاصفة، التي التُقطت بواسطة المسبار فوياجر 2، وخلال عام 1994 ظهرت عاصفة جديدة مشابهة في النصف الشمالي من نبتون واختفت سنة 1997.

     

    هذه الصورة حقيقية التقطت بواسطة المركبة فوياجر 1 عندما كانت هذه الأخيرة على بعد 590,000 من الكوكب، وهذه الصورة تُظهر ما يعرف بالبقعة المظلمة العظيمة.

    لنبتون ستة حلقات ذات سُمك مختلف، تم التأكد من ذلك بواسطة فوياجر 2 عام 1989، وله 13 قمرا، ستة منها اكتشفت بواسطة نفس المسبار المذكور قبلا.

    إذا كنت على سطح نبتون!

    - ليس لي حاليا أي فكرة عن كيف سيكون الحال هناك، وعلى أي حال مازال وجود سطح صلب من عدمه للكوكب أمرا غير معروف يقينا.

     

    بعض القياسات عن الكوكب

    - المكتشف: مجموعة من العلماء هم: urbain le verrier, john couch adams, johann galle

    - تاريخ الاكتشاف: 23 شتنبر 1846

    - متوسط البعد عن الشمس: 4,498,396,441 كلم

    - القطر: 49,244 كلم

    - الحجم: 62,525,703,987,421 كلم3

    - الكتلة: 102,410,000,000,000,000,000,000,000 كلغ

    - الكثافة: 1.638 غ/سم3

    - المساحة: 7,618,272,763 كلم2

    - مدة الدوران المحورية: 16.11 ساعة (مدة اليوم في كوكب نبتون).

    - مدة الدوران المدارية: 60,190.03 سنة أرضية (مدة السنة في كوكب أورانوس).

    - درجة الحرارة: -214 د.م

    - المُركبات الأساسية للغلاف الجوي: الهيدروجين، الهيليوم، الميثان.

    - الأقمار: 13